الجمعة, أكتوبر 20, 2017

البنتاغون: النظام نقل طائراته إلى حميميم خوفاَ من ضربة أمريكية جديدة

 

رصد سوريا

قال مسؤولون عسكريون في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، إن النظام السوري نقل طائراته الحربية إلى قاعدة “حميميم” الروسية في اللاذقية، تحسبًا لهجمات جديدة محتملة للولايات المتحدة.

ونقلت شبكة “CNN” عن مسؤولي البنتاغون قولهم إن نظام الأسد نقل معظم طائراته العسكرية إلى المنطقة المحيطة بالقاعدة الجوية الروسية، عازية هذا الإجراء إلى حماية ترسانته العسكرية من أي ضربات جديدة لواشنطن.

وقال المسؤولون في “البنتاغون” إن هذه الطائرات جرى نقلها من مطار “باسل الأسد الدولي” الواقع في محافظة اللاذقية باتجاه قاعدة “حميميم” القريبة.

وكان النظام السوري قد اتخذ إجراءات احترازية لتخفيف أثر أي ضربات جوية جديدة تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية على مطاراته العسكرية، حيث قال ناشطون من مدينة حماة قبل أيام، إن مطاره العسكري أضحى خالياً من الوجود الروسي والإيراني، إلى جانب تقليص في عدد الطلعات الجوية اليومية، بشكل غير معتاد.

بالتزامن مع رفع العلم الروسي فوق مطار الضمير بالقلمون الشرقي بعد إنزال علم النظام لتفادي ضربه، حسبما أفاد ناشطون في المنطقة، في حين شهد مطار المزة العسكري القريب من القصر الجمهوري بالعاصمة دمشق إجراءات شبيهة.

وتأتي هذه الخطوات عقب الضربة الأمريكية على مطار الشعيرات في ريف حمص، كرد فوري على الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون جنوب إدلب، تسبب بوفاة 100 مدني وإصابة 400 آخرين.

وكانت روسيا أعلنت من جهتها مجموعة من الإجراءات لما قالت إنه تعزيز للدفاعات الجوية للنظام السوري، بعد ضرب مطار الشعيرات، ومنها تعزيز منظومتي S300 وS400 الصاروخية الدفاعية، المنوط بها حماية الوجود الروسي في سوريا.

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *