الثلاثاء, نوفمبر 21, 2017

النظام يتجاهل التحذيرات الأميركية ويقصف درعا بالبراميل

شنت الطائرات الحربية التابعة لسلاح الجو الروسي بعد منتصف الليل أمس الاربعاء، غارات جوية على عدة مناطق في درعا البلد وريف المدينة.

وقصفت الطائرات الروسية أحياء درعا البلد، بالصواريخ الفراغية، وقنابل النابالم المحرمة دولياً، مما تسبب بدمار واسع في ممتلكات المدنيين، دون ورود أنباء عن ضحايا.

كما استهدفت مروحيات تابعة النظام الاحياء المحررة في مدينة درعا بالبراميل المتفجرة.

يأتي ذلك بعد يومين من تحذير واشنطن لنظام بشار الأسد من أن استخدام مثل هذا السلاح سيؤدي إلى ضربات أمريكية أخرى لقواته.

وأفاد ناشطون ان مروحيتين تابعتين للنظام ألقتا ثمانية براميل متفجرة على أحياء مدينة درعا الخاضعة لسيطرة الثوار ما أدى الى دمار كبير في ممتلكات المدنيين دون وردود معلومات عن خسائر بشرية.

وكانت قوات النظام قد ألقت 78 برميلا متفجرا على تلك الأحياء منذ ذلك بداية شهر نيسان
وكانت معارك عنيفة درات مساء أمس، بين فصائل المعارضة وقوات النظام على أطراف حي المنشية في درعا البلد، في محاولة من الأخيرة التقدم إلى الحي.

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *