الخميس, مارس 30, 2017

بعد ساعات من إعلان ذهاب المعارضة إلى أستانة الناطق باسم الوفد يعلن استقالته

 

رصد سوريا
بعد ساعات من أنباء ترددت عن إرسال الفصائل العسكرية المعارضة وفد تقني إلى مباحثات أستانة، أعلن الناطق باسم الوفد “أسامة أبو زيد” استقالته من منصبه المتعلق بالمباحثات مع بين المعارضة ونظام الأسد برعاية الدول الثلاث (روسيا – تركيا – إيران).
وقال “أبو زيد” في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “تقدمت لأخوتي القادة ورئيس الوفد العسكري بالاعتذار عن الاستمرار في عملي لأسباب خاصة واتوجه بالاعتذار للأساتذة الصحفيين عن الإدلاء بأي تصريح”.
وكان “أبو زيد” أعلن قبل أيام قليلة عدم مشاركة فصائل المعارضة السورية في الجولة الثالثة من أستانة وأوضح في تغريدة له على “تويتر” أن “قرار الجيش السوري الحر هو عدم المشاركة في أستانة ٣ بسبب عدم تنفيذ اي من التعهدات الخاصة بوقف إطلاق النار ورعاية لتهجير ثوار الوعر”.
وقالت فصائل المعارضة إنها لن تحضر المحادثات؛ بسبب ما وصفته بعدم استعداد روسيا لوقف الضربات الجوية ضد المدنيين، وفشلها في الضغط على قوات النظام أو الالتزام بوقف إطلاق النار المُنتهك على نطاق واسع.
إلا أن وزير الخارجية الروسي، “سيرجي لافروف”، قال إن وزارة الدفاع تتواصل مع زعماء المعارضة السورية الذين قاطعوا الجولة الثالثة من محادثات السلام، التي تبدأ في كازاخستان يوم أمس الثلاثاء (14 مارس آذار).
الجدير بالذكر، أن المعارضة السورية تعتزم الذهاب إلى مباحثات أستانة، التي انطلقت الثلاثاء في العاصمة الكازاخية، بوفد عسكري تقني، بحسب مصادر في المعارضة للأناضول.
وقالت المصادر، مفضلة عدم الكشف عن هويتها، إن الوفد سيكون مصغراً وسيضم في غالبيته المطلقة عسكريين ومتحدث باسمهم، وسيتوجه غداً (الأربعاء) إلى أستانة، حيث سيشارك بعد يوم غد في الاجتماعات.

رابط مختصر:

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *