الثلاثاء, نوفمبر 21, 2017

#تركيا تعد الخطط العسكرية المحتملة ضد إرهابيي “ب ي د/ ي ب ك” بحسب مصادر عسكرية


قالت مصادر عسكرية، إن القوات المسلحة التركية، استكملت استعدادها لأي عملية محتملة، ردا على هجمات محتملة من (ي ب ك/ ب ي د) ذراع منظمة “بي كا كا” الإرهابية في سوريا.

ويأتي ذلك في ضوء تأكيد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن تركيا ستطبق قواعد الاشتباك دون الرجوع إلى أحد، حال تعرضها لأي هجوم من “ي ب ك/ ب ي د”، خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة.

وذكرت المصادر العسكرية التركية، للأناضول، أن قوات الجيش استكملت تحضيراتها لمختلف أنواع الرد، على أي هجوم تقوم به منظمة بي كا كا وامتدادتها، انطلاقا من سوريا والعراق.

ووضعت القوات الجوية خططها لعمليات جوية محتملة، وانهت التحضيرات في القواعد التي ستنطلق منها المقاتلات.

بدورها أعدت القوات البرية، سيناريوهات لعمليات محتملة خارج الحدود، حيث دفعت بمزيد من التعزيزات إلى الشريط الحدودي.

ورفع الجيش التركي، مستوى التأهب في الوحدات الواقعة مقابل المناطق التي توجد فيها المنظمة الإرهابية في سوريا وشمالي العراق.

وتتابع القوات المسلحة والمخابرات التركية، عن كثب تحركات منظمة بي كا كا الإرهابية وذراعها السوري (ي ب ك/ ب ي د)، على خط الحدود وخلفه في عفرين (بريف حلب) وتل أبيض(بريف الرقة) والقامشلي(بريف الحسكة)، فضلا عن الحدود العراقية.

وقال الخبير الأمني التركي، عبدالله أغار للأناضول، إن أردوغان أبلغ الأمريكيين خلال زيارته الأخيرة، بشكل واضح وصريح، أن تركيا سترد على أي هجوم من “بي كا كا” الارهابية وامتداداتها.

واستشهد أغار بالقصف الذي نفذته تركيا منذ مدة على مواقع المنظمة الإرهابية في جبل سنجار بالعراق وجبل قره تشوك شمال شرقي سوريا.

واعتبر أن تلك العملية تظهر مدى حزم تركيا في هذا الملف، وينبغى فهم ذلك جيدا من قبل الآخرين.

وحول الحشود التي تقوم بها تركيا على حدودها، رأى أنها تندرج في إطار التحضيرات التي تتسم بالحزم.

وأردف: “لكل حشد عسكري نتيجة تتمثل إما في التأثير أو الردع”

الأناضول

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *