الثلاثاء, نوفمبر 21, 2017

دعوة لإنقاذ السجين المضرب عن الطعام محمد نظري

 

 

دعوة لإنقاذ السجين المضرب عن الطعام محمد نظري

تدعو المقاومة الإيرانية إلى إنقاذ حياة السيد محمد نظري من السجناء السياسيين في سجن جوهردشت بمدينة كرج الذي يعيش في وضع صحي متدهور ومتأزم بعد 94 يوما من إضرابه عن الطعام وتطالب عموم الهيئات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان لا سيما المفوض السامي لحقوق الإنسان والمقرّرة الخاصة المعنيّة بحالة حقوق الإنسان في إيران والمقرّرين الخاصين المعنيين بالاعتقالات التعسفية والتعذيب وحق الحياة، باتخاذ خطوة فورية وفعّالة لإنقاذ حياة السجين وإطلاق سراحه.

واعتقل محمد نظري في العام 1993 وحكم عليه بالحبس المؤبد. ثم وحسب قانون نظام الملالي المسمى «العقوبة الاسلامية» الذي تم تطبيقه إلزاميا منذ 2013، تخفّف حكمه من الحبس المؤبد إلى 15 عاما. إلا أن مخابرات الملالي لا تطلق سراحه رغم تحمله 24 عاما من الحبس، بل تمارس مختلف الضغوط عليه، منها حرمانه من العنايات العلاجية وفرضت ظروفا أصعب عليه بهدف قتله بالموت البطيء.

وحرم الجلادون في سجن جوهردشت، السيد نظري من العناية الطبية، بينما هو فقد أكثر من 25 كيلو من وزنه بسبب 94 يوما من الإضراب عن الطعام وليس قادرا على المشي والكلام ولا يقبل جسمه السوائل، واشترط الجلادون تقديم العناية له بكسر إضرابه.

وقال مستجوبه المجرم له: لا يهمنا أن تموت، فيتكلم عنك يوما أو يومين ثم ينتهي كل شيء. وأكد محمد نظري في آخر رسالته مواصلة إضرابه عن الطعام وقال «اني سأرحل إلى مدينة بوكان سواء بالإفراج عن السجن أو الموت».

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس

31 اكتوبر (تشرين الأول) 2017

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *