الثلاثاء, نوفمبر 21, 2017

شريعة الغاب تحكم مناطق النظام…أب يقتل ابنته الرضيعة عضّاً واستخدام للقنابل في المشاجرات

عمر محمد – رصد سوريا

أقدم رجل في مدينة جرمانا بريف دمشق على قتل ابنته الرضيعة ذات الـ 9 أشهر عضاً حتى فارقت الحياة.

وقالت شـبكة أخبار جرمانا على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أن “المدعو زياد سليمان (37 عاماً) كان يكره الفتيات ويفضل الذكور على الاناث.. وكثيرا ما كان يقول أن الفتيات جالبات للمشاكل والعار”.

وأضافت الشبكة أنه قبل أيام من وقوع الجريمة بدأ الأب بالتعامل مع ابنته “دلال” بقسوة وعنف وصرّح كثيراً أنه ينوي اذيتها.

وأوضحت أنه في 24 نيسان/أبريل الشهر الماضي، “خرجت الأم من البيت لتطلب مساعدة أهلها في حماية ابنتها من زوجها، وتفاجأت باتصال الزوج الذي أخبرها أن ابنتها قد فارقت الحياة، لتعود مسرعةً برفقة رجال الأمن ووجدوا كدمات واثار عض تملأ جسد الطفلة الغض التي تم اسعافها الى مشفى الراضي بجرمانا ليتضح انها مفارقة الحياة”.

في سياق منفصل، قتل شقيقان بانفجار قنبلة في شارع الفاروس بمدينة اللاذقية بعد مشادّة كلامية تطوّرت لتصبح شجاراً.

ونقلت صفحات موالية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تفاصيل الحادثة “حصلت في البداية مشادة كلامية بين الشاب ثائر اسماعيل وامرأة تدعى ميليا لأسباب مجهولة ونتيجة تطور المشادّة الكلامية والغضب من قبل ثائر وكان قد شرب الكحول رمى قنبلة صوتية وبعد ربع ساعة نتيجة تطور الغضب صعد إلى منزله ليجلب قنبلة ثانية وقام بنزع الصاعق، وحاول أخيه معين تهدئته ما أدى إلى انفجارها بهما وفارقا الحياة مباشرة، وإصابة أخيهم الثالث مالك إسماعيل”.

وتشهد مناطق سيطرة النظام حالة متصاعدة من الفلتان الأمني مع تزايد سطوة مجموعات الشبيحة والميليشيات المسلحة على حساب تراجع كبير في دور المؤسسات الشرطية والأمنية.

صور للطفلة:

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *