الخميس, مايو 25, 2017

“مزمجر الشام” يفند ذرائع “فتح الشام” في اعتدائها على فصائل الثورة بعنوان “يَكْذِبُونَكَ إذ يقولون”

 

رصد سوريا
علّق صاحب الحساب الجهادي الشهير “مزمجر الشام” على التطورات الأخيرة التي شهدتها المناطق المحررة في الشمال السوري من هجوم “جبهة فتح الشام” (النصرة) سابقاً على فصائل الثورة السورية.
“مزمجر الشام” رد على المزاعم التي تذرعت بها “فتح الشام” لتبرير هجومها على الفصائل الثورية على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تحت عنوان “يَكْذِبُونَكَ إذ يقولون”.
وجمعت “رصد سوريا” تغريدات “مزمجر الشام”:
1- #يكذبونك_إذ_يقولون
كعادة أهل الأهواء والضلال في التسويق لباطلهم ، فقد حاولت ميليشيات الجولاني ومع بداية عدوانها على فصائل الثورة ، أن تعطي شرعية لبغيها 
2- فساقت الحجج والمبررات ، وبثت الأكاذيب عبر عدة بيانات رسمية ، في محاولة منها لتضليل النخب قبل تضليل عوام الشعب السوري والأمة الإسلامية
3- ونحن هنا عبر هذه التغريدات نفند تلك الحجج والمبررات الكاذبة ، ونعري البغاة المعتدين أمام التاريخ وأمام شعبنا الثائر وعموم أمتنا :
4- وكما كان لنا قصب السبق في التصدي لآلة داعش الإعلامية ، وتعريتها قبل سنوات – والحمد لله – فلن نتوانى عن كشف أخواتها وبقية المعتدين الاثمين
 5- ارتكزت مبررات ميليشيات الجولاني في عدوانها على الثوار على عدة أكاذيب وحجج واهية ، نذكرها هنا ونبين زيفها وبطلانها في : #يكذبونك_إذ_يقولون
 6- أولا : تقولون إن من أسباب تحركنا افشال الهدنة
فنقول : بعيدا عن التأصيل الشرعي للهدنة في جوازها من عدمه ، فلا يختلف اثنان أنها مباحة شرعا
 7-  ‏لكن تعالوا لنرى من أكمل جهاده مع قوله بالالتزام بالهدنة ، ومن التزم بالهدنة حقا مع قوله إنه يعارضها ! .
فحقيقة الأمر أيها القارئ الكريم ..
 8- أن الفصائل التي أعلنت التزامها بالهدنة شكليا – والتي حاربتها فتح الشام – تابعت أعمالها الجهادية ، بينما شاهدنا العكس في الطرف الآخر !
9- وهنا أضع لكم رابطا يحوي أكثر من 14 عمل عسكري قامت بها فصائل الثورة – على رأسها جيش المجاهدين – أثناء سريان الهدنة
https://t.co/eP0rmn42nR‎
10- ‏بينما أعطوني عملا عسكريا واحدا قامت به ميليشيات الجولاني منذ سقوط حلب وإعلان الهدنة ! ، وهي التي مازالت تتبجح ليل نهار برفضها للهدنة !
11- فمن الذي التزم حقا بالهدنة وراح يزاود على الثوار برفضهِ لها ؟! ، ومن الذي تابع جهاده بعيدا عن المزاودات والرياء الحزبي والجعجة الإعلامية
 
 ‏والمضحك أن ميليشيات الجولاني في بيانها تخاطب الثوار فتقول : “عودوا إلى الجهاد والقتال”
12- فيخيل للقارئ أنها في معارك مستمرة وغيرها متخاذل !
   https://t.co/GiiGoWSNh2
13- وها انا قد وضعت لك أيها القارئ الكريم مشاهد من عمليات عسكرية للفصائل أبان الهدنة ،ونريد في المقابل عملية واحدة قامت بها ميليشيات الجولاني
14- ‏فمن الأولى – أخي الكريم – بقولهم : “عودوا للجهاد والقتال” ؟! 
وأين هي معاركهم المستعرة ، وجبهاتهم المفتوحة ، حتى تخاذل عنها ثوارنا ؟!
15- ثم ، إن كانت الهدن بمجملها تعارض أهداف الثورة وتضر بها ، فما بالكم هادنتم في حيي برزة والقابون وهما من أحياء دمشق ولها مالها من أهمية ؟!
16- أليس من المفترض بمن يزاود على الثوار في توقيعهم على الهدنة ان ينقض هدنته أولا ؟! ، وأن يقوم لجبهاته الساكنة فيحركها ويشعل فيها المعارك
17- ثانيا : تقولون: الذهاب للاستانة خيانة ومؤامرة وتحركنا الأخير جاء لمواجهتها
فنقول : كيف يكون ذهاب فصائل الشمال خيانة ، ولايكون كذلك للجنوب
18- ألم تذهب فصائل الجنوب للاستانة أيضا ؟! فلماذا لم نرَ لكم تحركا عسكريا ضدهم في درعا ؟! ألم يذهب جيش الإسلام للاستانة ومعقِله الغوطة ؟!
19- ‏فلماذا هاجمتم فصائل الشمال فقط دون غيرها ! ، بينما لم تحركوا ساكنا في درعا والغوطة ؟! هل الاستانة خيانة في الشمال و بطولة في الجنوب ؟!
‏20- أم أن من حلل جهادكم المقدس في الشمال حرمه عليكم في الجنوب ؟! أم أن للمخابرات الأردنية رأي آخر ؟!
قوموا فاستئصلوا فصائل الموك في الجنوب !
21- ‏فإن قلتم لاطاقة لنا بقتالهم هناك 
قلنا : فكيف تركنوا وأنتم اليوم الأقوى في سوريا وقد عاديتم العالم بإعلانكم القاعدة بالأمس وقد كنتم ضعفاء
22- ثم ، منذ متى كانت فصائل (الموك) عدوتكم ؟! ، ألم تتحالفوا مع رجل أمريكا الأول في الجنوب ( شمير) ضد مجاهدي جيش الإسلام قبل مدة قصيرة ؟!
23- ألا تقدم لكم فصائل الموك في إدلب شطر دعمها الأمريكي باتفاق فيما بينكم ؟! ألم تدخلوا لواءا تابعا لكم لغرفة الموك في حلب لتحصيل الدعم ؟!
24-  ‏فإن كنتم صادقين في إفشال المخططات المعادية للثورة ، فدونكم درعا التي دجنتها المخابرات الأردنية ، فتغلبوا هناك او افتحوا معركة على الاقل !
25- وما أنتم بفاعلين !
26- ثالثا : تقولون : تحركنا الأخير منعا لتكرار سيناريو حلب 
فنقول : ومن أعدَّ سيناريو حلب وأخرجه ! ألا تتحملون جزءا كبيرا من أسباب سقوط حلب ؟
 27- ألم يساهم بغي “زعرانكم مع بلطجية الزنكي” – أبان هجوم النظام – على مقرات ومواقع المجاهدين داخل حلب ، وسرقة مستودعاتهم ، في سقوط المدينة؟!
 28- ألم يكن زعرانكم أول الخارجين بالباصات من حلب مزاحمين النساء والأطفال ؟ ، بينما صمدت مجموعات أعتديتم عليها فقاتلت وثبتت حتى استشهدت !
29- ‏ثم إنكم تقولون : نحن ثلثي القوة العسكرية للثورة في الدفاع والهجوم 
ونراكم في كل نصر تنسبوه في معظمه لكم ، وفي كل هزيمة تتهمون غيركم !
   https://t.co/8OXN9Zvf2k
30- وكأن لسان حالكم يقول: ما أصاب الثورة من حسنةٍ فمنا ، وما أصابها من سيئةٍ فمن أنفسكم ! 
وما تحقق من نصر فبفضلنا ، ومالحقت من هزيمة فبسببكم
31- وهذا لا يستقيم ، فحري بمن يتشدق بأنه صاحب ثلثي القوة العسكرية في الدفاع والهجوم ان يتحمل ثلثي النتائج من حسنات وسيئات ، ومن نصر وهزائم !
‏32- أفكلما سقطت مدينة أو قرية اتهمتم غيركم من الفصائل بالتخاذل في الدفاع عنها ! ، وكلما تحررت مدينة أو قرية نسبتم لأنفسكم فضل التحرير ؟!
‏33- فإن قلتم : نحن لانملك قوات تذكر داخل حلب 
قلنا : فكيف صمدت حلب خمس سنوات كاملة وتحرر معظمها من قبل وأنتم لستم فيها إلا بصمود ثوارها ؟!
34- ألم تسقط يبرود والنبك ومعظم مدن القلمون وأنتم فيها أكثر عدة وأعز نفرا؟ ، فلماذا لم تتهمكم الفصائل بالتخاذل والخيانة حينها وتتغلب عليكم؟!
‏35- ألم تسقط حلفايا وريف حماة – وقد كان الثوار على مشارف مطار حماة – حين لبس قائدكم المظفر (الجولاني) لامة حربه ودخلها ؟ فعاد النصر هزيمة !
‏36- رابعا : تقولون : مجرد الذهاب للاستانة مؤامرة و يعتبر “موضع شبهة” وخيانة ، وقد قلتم سابقا كذلك عن مؤتمر الرياض على لسان الجولاني نفسه 
‏37- فمابالكم وقد وليتم عليكم اليوم من قد شارك في مؤتمر الرياض بالأمس ؟! ، وكيف أصبح “مشبوهو” الأمس أمراءكم الثقات الأخيار اليوم ؟! عجبا !
  https://t.co/5xp4iZOZ9x
38- فإن قلتم : الشيخ ذهب ولم يوقع وهذا جائز 
فنقول : كذلك فعلت فصائل الثوار اليوم في الاستانة ، فبأي حق إذاً تعتدون عليهم وتخونوهم ؟! 
39-  ‏فهل يجوز قتال المسلمين الثائرين واستباحة دمائهم وأموالهم بناءً على فرضيات ومآلات ظنية ؟ ألم يكن هذا منهج داعش وديدنها في محاربة الفصائل ؟
40- خامسا : تقولون عن ميثاق الشرف الذي وقعت عليه الفصائل بالأمس القريب “روح الوطنية والترابية مخالف لنصوص الشرع ” وكدتم تكفرون الفصائل بسببه
  https://t.co/5nvDFnQDFe
‏41- ثم نرى قادة هيئتكم الموقرة اليوم – هيئة تحرير الشام – والتي أنتم جزء منها يعلنوها بصراحة ” وطنية سورية” ، فهل تغيرت نصوص الشرع عندكم ؟!
  https://t.co/PEfNkwmP21
42- وكنتم قد انتقدتم الفصائل – لدرجة التكفير المبطن – حين وقعت ميثاق الشرف لاحتوائه على عبارة اسقاط النظام والحرية فقط !
ثم نراها اليوم عندكم
  https://t.co/4dBC6f7sE3
‏43- فهل الشرع تغير بين ميثاق الشرف الذي كاد أن يكون كفري في نظركم وبين قيام هيئتكم ؟ أم أن المصلحة تدفعكم لتبديل جلودكم بين الفينة والأخرى !
44- سادسا : تقولون : الفصائل وقعت على قتالنا في أستانة وهذا مخطط العدو 
فنقول : إن الفصائل نفت ذلك وبشكل قطعي لكن ! من نفذ مخطط العدو ياترى؟!
45- فإن كنا متفقين على أن الاقتتال الداخلي هدف العدو ومخططه ، فمن الذي انفذ مشيئة العدو وكان البادر في اشعال نار الاقتتال الداخلي في الساحة ؟
 ‏46- ألم تكونوا أنتم أول من هاجم جيش المجاهدين وتجمع فاستقم والشامية وبقية فصائل الثورة في حلب وإدلب باعترافكم أنتم !
فمن الأولى بالاتهام ؟!
 ‏47- وإن كان الاقتتال الداخلي منية العدو ، فمن الذي في سجله قائمة احتراب طويلة تشمل أكثر من 17 فصيلا ، ومن الذي امتلأت صحائفه بجرائم البغي ؟!
48- ‏ألستم أنتم أولى بالاتهام بتنفيذ مخططات العدو وأجندته بإشعال جذوة الاقتتال الداخلي ، وقد كنتم السباقين لذلك منذ سنوات وحتى تاريخ اليوم ؟ 
49- أوليس الأحرى أن يتهمكم غيركم بالتوقيع على قتال الفصائل ومحاربة الثورة – حتى وإن لم تحضروا في مؤتمر الاستانة – وكل الدلائل تشير لذلك !
50- فأيهما أفضل : فصيل حضر المؤتمر ، ولم يوقع ولم يبادر بالعدوان والاقتتال ، أم فصيل لم يحضر ، و وقع (فعليا) عبر ابتداءه بالعدوان والقتال ؟!
51-  سابعا : تقولون : الفصائل مرتهنة للخارج عبر قبولها الدعم الخارجي
فنقول : ألم تتلقوا دعما خارجيا ومن عدة أطراف منذ بداية الثورة حتى أمس ؟
52- ‏ألم يعاتب الجولاني أبو عبد الله الحموي سابقا لتلقيه دعما من جهة خارجية مشبوهة على حد وصفه ، فرد عليه الحموي أن مندوبكم استلم حصته أيضا !
53- فصمت الجولاني ولم يعرف بماذا يجيب ! ، ألم تأخذوا حصصكم دوما من غرف العمليات المدعومة خارجيا ؟ ولعل معركة حماة ودرعا الأخيرتين خير شاهد !
54- ‏بل إن جيش الفتح ذاته تلقى دعما خارجيا وأخذتم كغيركم من الفصائل ! ، فإن قلتم لانعلم أنه دعم خارجي ، قلنا: كذبتم وهاهم “المستقلون” فلنسألهم
55- وإن قلتم نعلم ولم نأخذ ! ، قلنا : فتعالوا نبتهل على ذلك ثم نجعل لعنة الله على الكاذبين ! 
بل وصل بكم الأمر لإدخال مجموعات لكم إلى الموك !
‏56- وأعيد ما قلته : لا أعلم فصيلا في سوريا لم يتلق دعما خارجيا ، ولكن من يأخذ دعمه من تحت الطاولة اعتاد على المزاودة على من يأخذه من فوقها !
57-  ‏ولعل الدعم الخارجي الذي تعيبون عليه الفصائل خيرٌ من مال سحت جاء من بيع النشطاء والصحفيين ، ومن والمكوس واغتصاب المستودعات ! أليس كذلك؟
58- ثامنا : تقولون : الفصائل والمجلس الإسلامي السوري اتهمونا بأننا خوارج دون بينة أو دلائل ، وهذا ظلم !
‏59- فنقول لكم ما قاله قائدكم الجولاني -الحكيم – لفصائل الثورة ذات يوم مخوناً لهم : “من وضع نفسه في موضع شبهة فلا يلومنَّ إلا نفسه”!
وهذه بتلك
 ‏60- لكن ! هل أنتم حقا في موضع شبهة تبرر لبعض الفصائل وللمجلس الإسلامي السوري اتهامكم “بالخارجية” و” بالدعشنة” ؟!
تعالوا لنرى ثم نحكم بعدها !
61- لقد عايشنا واياكم داعش الأولى ، وقد أجمع العوام والعلماء والفصائل على خارجيتها وفساد منهجها ، وذلك من خلال صفات وأفعال لمسناها وعايناها
62- فهل أنتم – ميليشيات الجولاني – شابهتم داعش الأولى بصفاتها وأفعالها حقا ؟! ، دعونا نستعرض لكم قليلا من أفعالكم لعلكم تتذكرون فتعقلون !
63- البغي على الفصائل : وكانت تلك سيرة داعش الأولى ، وهي سيرتكم اليوم
فسجلكم – كداعش- مليء بجرائم البغي والعدوان حتى حوى أكثر من 15 ضحية!
63 https://t.co/f6rt1LgLUc
 ‏64- وإن كان بغي داعش لم يمنع الشباب من مواصلة الجهاد ، فقد تسبب قتالكم للفصائل باعتزال أكثر من 20 ألف ثائر أصبحوا خارج البلد أو في سجونكم !
65- فأي جناية أعظم من سفك دماء هؤلاء الشباب وسرقة مستودعات ذخيرتهم وسلاحهم ، واغتصاب مقراتهم وبيوتهم ، وحرمان الثورة من طاقة أبناءها الثوار !
66- 2- تعذيب المسلمين والنشطاء في السجون : وقد شابتهم داعش الأولى فيها في عدة حوادث ، حتى غدت سجونكم مضربا للمثل في اجرامها و وحشيتها !
66 https://t.co/k38Xti0rIK
67- ومن ينسى صفوان ومضر وغيرهم ممن فارق الحياة في سجونكم لهول ماتعرض له من التعذيب ؟! حتى شُبّهت سجونكم بسجون النظام
https://t.co/bxOreXAwYN‎
 68- 3- أخذ المكوس والضرائب من عوام الناس : وهو ماصنعته داعش من قبلكم ، وكشف زيف متاجرتكم بشعارات ” تطبيق الشريعة” وتشدقكم بها !
  https://t.co/aZzAGb3Yab
69- 4- خطف الصحفيين والنشطاء والقادة : وهي إن بدأتها داعش فقد أكملتم من بعدها مسيرتها ، فغصت سجونكم بالنشطاء والقادة وضيقتم عليهم وهددتموهم
  https://t.co/7axZzCSFyR
‏70- وبعد خطف الايطاليين والاسبان والياباني و.. و .. وبيعهم وأكل ثمنهم ، لم يعد يجرؤ صحفي أو ناشط على دخول المحرر وأعطيتم أبشع صورة عن الثورة
71- ‏ثم نسألكم يادعاة “تطبيق الشريعة” في أي شرع يحل لكم “بيع الحر وأكل ثمنه ” ؟!
ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة : .. ورجل باع حرا فأكل ثمنه !
72- فإن كان بيع النشطاء والصحفيين حلالا في عرفكم وشرعكم فلماذا حرمتموه قبل مدة قصيرة فقط ، وتعهد الجولاني بذلك ؟! ، أحلال بالأمس حرام اليوم !
73- التهرب من المحاكم الشرعية : وإنا نعجب أن تكون هذه أوضح صفة مشتركة بينكم وبين داعش ، وكلاكما أكثر من يتشدق بحاكمية الشريعة وتطبيقها !
74-  ‏ونعجب أكثر حين نرى الفصائل التي تتهموها صباح مساء بالعمالة والردة تسبقكم لقبول الحكم الشرعي والانصياع للمحاكم ثم أنتم تماطلون وتتهربون !
  https://t.co/xvDnqIF7nJ
‏75- فمن مبادرة أهل العلم ، للمحاكم المشكلة في قضايا جبهة ثوار سوريا وجيش التحرير والفرقة 13 وجند الأقصى ، وآخرها جيش المجاهدين والشامية !
‏76- وإنك تعجب أيها القارئ الكريم من فصائل( عميلة مرتدة ) بزعمهم تنساق للشرع وتتسابق إليه ، ومن فصائل تتغنى وتتاجر بالشرع ثم تفر منه وتتملص !
‏77- 6- الانسحاب من المحاكم المشتركة والتفرد بالحكم ! 
فقد أصدر حكيمكم قرارا بانسحابه من جميع الهيئات الشرعية المشتركة ليؤسس لنفسه محاكم خاصة
  https://t.co/hKZMMdj6pQ
 ‏78- اسماها دور القضاء لينفرد في إدارة المحرر ، دون أن يملك أي مؤهلات أو كوادر لقيامها ، فغدت مثالا للظلم ومحط سخرية من عوام الناس قبل علمائهم
79- ولعلكم تذكرون الحكم بردة “شاتم دين الكهرباء” ثم تعزيره بحلق شعره وجلده !
وغيرها الكثير من الامثلة المخزية والمخجلة عن هكذا قضاة ومحاكم !
  https://t.co/7Lcq3qCVmi
‏80- فما غاية الجولاني من الانسحاب من الهيئات الشرعية المشتركة سوى التفرد بالقضاء والحكم في المناطق المحررة وهو يملك هكذا قضاة وعلماء أفذاذ !
 81- 7- إيواء المحدثين والمجرمين وحمايتهم : فكما درجت عادة داعش سابقا في استقطاب المجرمين والمشبوهين ، كأمثال الطير وصدام وأبو صياح والخجا
82- فقد شابهتموها في ذلك، وما عامر الرفدان الذي كان أميرا لكم في ديرالزور ثم تحول بين ليلة وضحاها لمجرم ولص بمجرد انشقاقه عنكم والتحاقه بداعش
83- وما سفينة التونسي الذي قتل العشرات في عين لوزة بإدلب ثم وعدتم بمحاسبته ثم كذبتكم ولم تفعلوا ، وما رحمون ووهوب وأبو جليبيب إلا أمثلة !
84- عن احتضانكم للمحدثين والمجرمين ، ولعل حادثة ضمكم لجند الأقصى الإجرامية – التي اوغلت بدماء المسلمين – قبل شهور خير دليل على سياستكم هذه
85- معاداة رموز الثورة : ويكفي ان نقول أن علم الثورة الذي احتضن عشرات الآلاف من شهدائنا وخرج تحته الملايين من شعبنا تمنعونه في مناطقكم !
‏86- وبعد هذا العرض السريع لأبرز أعمالكم – والتي شابهتم فيه داعش حذو القذة بالقذة – أما زلتم تتعجبون من رميّكم بالخارجية ؟ وبغض الناس لكم !
87- فلقد اتبعتم سبيل المجرمين في الكذب والعدوان ، ففاصلتم الأمة وانفصلتم عنها وأعظمتم عليها الجناية ، وكنتم الشكل الجديد من الثورات المضادة.
الجديري بالذكر، أن جبهة فتح الشام بدأت قبل أيام حملة عسكرية على عدد من فصائل الشمال السوري من أبرزها جيش المجاهدين وصقور الشام والجبهة الشامية وجيش الإسلام مما اضطر الفصائل للانضمام إلى حركة أحرار الشام الإسلامية في تصعيد اعتبره ناشطون حملة للقضاء على الثورة السورية.

رابط مختصر:

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *