الخميس, أغسطس 24, 2017

مظاهرات في إدلب تطالب بإسقاط “هيئة تحرير الشام”

 

رصد سوريا

شهدت محافظ إدلب مظاهرات حاشدة نددت بهيئة تحرير الشام وطالبت بإسقاط النظام وطالبت بإدارة مدنية لمناطقهم وعدم تدخل الفصائل في الحياة المدنية، وذلك بعد أسابيع قليلة من اجتياح “الهيئة” للمناطق المحررة وممارسة تجاوزات أغضبت أبناء المنطقة.

وخرج أهالي مدينة معرة النعمان إلى الشوارع والساحات بعد صلاة الجمعة مطالبين بخروج “هيئة تحرير الشام” من المدينة، واستنكروا محاولات المجتمع الدولي لفرض وجود بشار الأسد على رأس السلطة خلال المرحلة الانتقالية.

وفي حين توجه متظاهرون من بلدة كفر رومة إلى مدينة معرة النعمان في مظاهرة مسائية، حيث طالبوا بإسقاط “هيئة تحرير الشام” وقائدها العسكري “أبو محمد الجولاني” حسب فيديو بثه ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي سياق متصل، خرجت مظاهرات في بلدة “حاس” بعد صلاة الجمعة طالبت بإسقاط “هيئة تحرير الشام” ونددت بجرائمها وحمل المتظاهرون لافتات اعتبرت فيها أن “جبهة النصرة” تمثل “جبهة كسرى” في إشارة إلى ارتباط التنظيم بإيران.

الجدير بالذكر، أن المناطق المحررة في إدلب وحمص والغوطة الشرقية وحوران تشهد حالة من الغليان تجاه تجاوزات “هيئة تحرير الشام” وقتالها لفصائل الثورة، حيث طالب أهالي مدن وبلدات (عربين ودوما وكفربطنا) خلال الأسبوع الفائت بحل “الهيئة” وإخراج عناصرها من المنطقة.

550 total views, 2 views today

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *